:: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

:: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

مُساهمة من طرف سعيد الجزائري في السبت 27 نوفمبر 2010 - 23:17









لعلى مادفعني للكتابة عن هدا الموضوع هو تداعيات حرق مقر دائرة تسدان حدادة بميلة العزيزة
والسبب الدي دفع الشاب الضحية الذي وكما يقال الضغط يولدا لانفجار هو سببه عدم حصوله على البطاقة الررمادية
لسيارته حيث فاقت مدة وضع طلبه مايزيد عن 25 شهر كاملة وهو لم يتمكن من الحصول عليها ومن امثلته الكثير الكثير
في ولاية ميلة الدين مازالو ولازالو ينتظرون بطاقاتهم الرمادية بشغف . . .
لا أدري ماهو السبب في التأخير في تمكين الناس من الحصول على بطاقتهم الرمادية ليسهل معاملاتهم وعدم التأخير في قضاء مصالحهم
هل استخراج بطاقة رمادية للسيارة من هته الدائرة يبستغرق كل هدا الوقت ؟؟
هل ملف السيارة يجب المصادقة عليه من قبل البنتغون الامريكي ومجلس الشيوخ ؟؟
فأصبحت هته البطاقة بمثابة إرهاب حقيقي للمواطن وأصبح الإرهاب اليوم في الجزائر من داخل الإدارة الجزائرية
وهو مايعرف بإرهاب الادارة الذي هو نابع من من بيروقراطيتها ومن بروقراطية المسؤوليين بها
فبات الواحد يخشى الدهاب للحصول عليها من خشيته من الوقوع في هته الأزمة الحقيقية والانتكاسة بمعنى الكلمة فباتت إرهاب
حقيقي . . .رغم مايلح به سي فلان من اعالي الجزائر العاصمة بتسريع معاملات المواطنيين خصوصا من ناحية
البطاقة الرمادية
هل المشكل يكمن في وجود جهاز اسمه الدائرة الدي لا معنى من وجوده ؟؟
أو السبب في تمكين هدا الجهاز من مسؤول واعطائه صلاحيات أوسع وتكبره ؟؟
لكن نقولها أن فعلت هدا الشاب من تسدان حدادة توحي بانفجار وشيك في كل انحء الجزائر جراء هته البيروقراطية
من مسوؤليه . . . والشيء ادا زاد عن حده انقلب الى ضده . . . .

لمنتدى فرجيوة
قراءة في الخبر المنشور في الشروق اليومي بخصوص حادثة حرق مقر الدائرة بتسدان - 43 -


ابن الصحراء



سعيد الجزائري
:: منتدى فرجيوة ::
:: منتدى فرجيوة ::

تاريخ التسجيل: 30/07/2008
عدد الرسائل: 8351
الجنس: ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: :: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

مُساهمة من طرف AmInx0o في السبت 27 نوفمبر 2010 - 23:26

سوف أرد عليك بجملة بسيطة جدا
أنا من مواليد 14 جوان وكل وثائقي تشير إلى هذا اليوم ، بعد 22 سنة إكتشفت أني من مواليد 17 جوان
يسمى ذرك نعاود كامل الأوراق الخاصة بيا بطاقة التعريف رخصة السياقة الدفتر العائلي وكل ما يخصني ويخص العائلة وهذا كامل لأن عمي الكاتب العام غلط جا يكتب السابع عشر كتب الرابع عشر
كيفاه تحبو يكون إنسان مسالم الله يخليك
والله قليل وش دار فيهم

_________________

AmInx0o
°° إدارة منتدى فرجيوة °°
°° إدارة منتدى فرجيوة °°

تاريخ التسجيل: 13/04/2008
عدد الرسائل: 5414
الجنس: ذكر
العمر: 26


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: :: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

مُساهمة من طرف سعيد الجزائري في السبت 27 نوفمبر 2010 - 23:30

AmInx0o كتب:
سوف أرد عليك بجملة بسيطة جدا
أنا من مواليد 14 جوان وكل وثائقي تشير إلى هذا اليوم ، بعد 22 سنة إكتشفت أني من مواليد 17 جوان
يسمى ذرك نعاود كامل الأوراق الخاصة بيا بطاقة التعريف رخصة السياقة الدفتر العائلي وكل ما يخصني ويخص العائلة وهذا كامل لأن عمي الكاتب العام غلط جا يكتب السابع عشر كتب الرابع عشر
كيفاه تحبو يكون إنسان مسالم الله يخليك
والله قليل وش دار فيهم


والله شي يحير تعرف امين استرك ربي من غلطة كتر على هادي والمشكل ماش في اكتشاف الخطأ بل المشكل في تصحيح الخطأ الاداري
ييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييه اجراءات واجراءات تعقيدية الهدف منها باش يخليك تجبدلوا التشيبة والباي .....
كاين ناس فالادارة الجزائرية بيروقراطيون بالفطرة ....

سعيد الجزائري
:: منتدى فرجيوة ::
:: منتدى فرجيوة ::

تاريخ التسجيل: 30/07/2008
عدد الرسائل: 8351
الجنس: ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: :: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

مُساهمة من طرف USMIST19 في الأحد 28 نوفمبر 2010 - 13:22

نفس الخطا الدى وقع فيه اخي يا امين نهار زداد الطفل حطو التريخ غالط و الله بدرع لا صححوه

USMIST19
:: عضو شرفي ::
:: عضو شرفي ::

تاريخ التسجيل: 25/03/2009
عدد الرسائل: 574
الجنس: ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: :: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

مُساهمة من طرف سعيد الجزائري في الأحد 28 نوفمبر 2010 - 22:31

USMIST19 كتب:نفس الخطا الدى وقع فيه اخي يا امين نهار زداد الطفل حطو التريخ غالط و الله بدرع لا صححوه


هته الاخطاء سببها الوحيد هو المستشفى عند تسجيل المواليد الجدد اخي هشام لدلك تحدث مثل هته الاخطاء
وقد يكون الخطا المادي في الاسم سواء من قبل العون المكلف
او قد يكون من قبل الشخص المكلف بتسمية المولود وتسجيله في السجل الدي يرسل الى مصلحة الحالة المدنية ويسجلون ماوجدوه في السجل الخاص بالمستشفى

سعيد الجزائري
:: منتدى فرجيوة ::
:: منتدى فرجيوة ::

تاريخ التسجيل: 30/07/2008
عدد الرسائل: 8351
الجنس: ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: :: البطاقة الرمادية في دوائر الجزائر معناه إرهاب الأدارة الجزائرية ::

مُساهمة من طرف أبوزكرياء في الإثنين 29 نوفمبر 2010 - 4:31

__(((الادارة الجزائرية مشلولة دمرها أحمد أويحيى))---
مادمر الادارة الجزائرية الاخريج للمدرسة العليا للادارة انه أحمد أويحيى بتعليمته تجميد التوظيف في المناصب الادارية بالجمهورية الجزائرية بحجة نقص الأموال وتضخم الجهاز الاداري أي اصلاح الادارة فكانت نتيجة تعليمته ما وصلت له الادارة الجزائرية حاليا من فوضى لم تعرفها حتى في الأيام الأولى للاستقلال وستتواصل هذه الفوضى لسنوات نتيجة((الكذب والدجل والتزييف للحقائق وعدم احترام المقاييس العلمية المدروسة دراسة علمية للمناصب الادارية لمواجهة الواقع المر والتغلب عليه)).
وممازاد في تأزم الوضع الاداري عقود ماقبل التشغيل والشبكة الاجتماعية حيث صارت الادارة الجزائرية ((فوضى منظمة)) مع احتقار الكفاءات العلمية واهانة خريجي الجامعات بتشغيلهم بلادارات مقابل راتب حقير وفي أعمال ليست في تخصصهم وانما سد للفراغ المهول في الوظائف الادارية كما أن شباب عقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية ليست لهم صفة ((موظف)) ولكن مع الأسف الشديد يمارسون أعمالا ليست من صلاحياتهم ولا يجوز من الناحية القانونية اسناد هذه المناصب لهم فالذين يتولونها يجب أن يكونوا خاضعين لقانون الوظيفة العامة.
ان الادارة الجزائرية من البلدية حتى الولايات ولعل الوزارات صارت((تسير بشباب عقود ماقبل التشغيل والشبكة الاجتماعية)) أي بشباب لاعلافة لهم بلادارة ولا بالوظيفة العامة وانما يمارسون وظيفة جديدة في ادارة أحمد أويحيى أسميعا --((الخماسة))-- لقتل روح الابداع في شبابنا وجره لكره الوطن ودفع شبابنا للفشل في متابعة الدراسة لأن سياسة أحمد أويحيى فرضت عليه أن يكون اما في البطالة أو خماسا مع عدم اعطائها قيمة لشبابنا المتخرج من الجامعات أو المعاهد واغراق الدولة الجزائرية في((الجهل المقدس)) وتشويه الادارة الجزائرية وجعلها سبب((كوارث المجتمع))...
وعند ما أتحدث عن الادارة الجزائرية فلا أعني الاداريين فقط في وزارة الداخلية وانما جميع الاداريين وفي جميع مؤسسات الدولة الجزائرية حيث كل الادارات الجزائرية تعاني من نقص الموظفين وتستعمل شباب عقود ما قبل التشغيل أو الشبكة الاجتماعية لسد الفراغ المهول في ادارتنا الجزائرية..
ولعل((أمخاخنا في الادارة؟؟)) تعجبهم هذه الظاهرة انزال الناس في غير أماكنها لتسهيل عمليات التزوير والعبث لأن من هو في عقود ما قبل التشغيل أو الشبكة الاجتماعية لايملك صفة موظف التي تحمله((نتائج وظيفته)) حيث يرفض أي عمل مخالف للقانون ومهما كان مصدره لأنه محمي بالقنون الذي يحكم وظيفته..أما العامل في اطار عقود ما قبل التشغيلأو الشبكة الاجتماعية فلا قانون يحميه ولا يحاسب على أخطائه في الادارة وينفذ كل أمر يصدر له وبدون نقاش لأنه لامسؤولية قانونية على عمله..
كما أنه يمكن انجاز أي وثيقة للحالة المدنية مزورة ولا يعاقبه القانون لأنه يمنع تشغيل شباب عقود ما قبل التشغيل والشبكة الاجتماعية في الحالة المدنية((لأن الحالة المدنية ليست كما تعامل حالياانها تحتاج لموظفين أكفاء يعرفون قيمة عملهم أحسن معرفة مع الكفاءة الادارية في انجاز الأعمال))..
في بعض الأحيان أزور بعض بلدياتنا أي الحالة المدنية وخاصة البلديات الكبرى كفرجيوة فأنسى ما كنت مقدما على طلبه((قوضى لامثيل لها )) جيش من طالبي الوثائق وجيش من شباب عقود ما قبل التشغيل..؟؟؟
انه أمر عجيب غريب في كل اداراتنا هذه الفوضى المنظمة وهذا التخلف التي تحياه ادارتنا وهذا الظلم الموجه من شعبنا للاداريين بدون معرفة حقائق الأمور..
قد تجد دائرة وما أجمل بنايتها ومدخلها وتجهيزاتها وحتى الأبهة الفارغة ولكن عند ما تغوص في واقعها((ادارة بلا تأطير)) ورئيس الدائرة يسبح في ((الفارغات فرغا))..
لوكانت عندنا حكومة تحترم نفسها والعلم وشعبها لكانت الأولوية تأطير الادارة الجزائرية بشباب متخصص في كل عمل نتجزه الادارة مع ترقية فكر العاملين بها ليكونوا في مستوى ادارة العالم المتحضر وليس ممارسة الرقية واعتبارها عملا اداريا((فالادارة تأطير كامل لكل المصالح)) حتى تكون الخدمة العمومية في المستوى المطلوب..

لا أعتقد خروج ادارتنا من المأزق الذي وضعها فيه أحمد أويحيى و((تعميم الفوضى بالوطن)) الا برجل يعرف ما يعانيه الشعب ومؤسسات الدولة من نقص في التأطير واستعمال ((الخماسة))كبديل للتوظيف..
انه لوأطرت الادارة الجزائرية لخدمة الشعب لوفرت آلاف مناصب الشغل لشبابنا الذي يعيش البطالة عقابا له لأنه كد وجد واجتهد وتخرج من الجامعة لخدمة وطنه فرمي في سوق البطالة أو الخماسة((دون قراءة العواقب لهذا الفعل المخل بالحياء والحس الوطني))..
قد تحق الجدران لأي مؤسسةأودائرة ولكن الأولوية يجب ((حرق الفكر الخرافي الذي يسير الادارة هذا الفكر الرامج الذي دمر ثقة الشعب في ادارته والعاملين بها..))

وشكرا لأخي السعيد بتناول دائرة تسدان وحرقها من طرف شاب ضاق ذرعامن البيروقراطية لأنه لايعلم بأن دائرة تسدان المسكينة كأخواتها الدوائر الريفية بلا تأطير ماعدا البناية الجميلةو((الرخام ولادال دي صول وزجاج النوافذ الذي يتيح لمن بداخلها رؤية من هو خارج الدائرة والذين خارجها لايرونه))....

أبوزكرياء
:: عضو شرفي ::
:: عضو شرفي ::

تاريخ التسجيل: 18/01/2010
عدد الرسائل: 264
شهر أكتوبر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى