دخول

لقد نسيت كلمة السر

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 15 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 15 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 462 بتاريخ الثلاثاء 4 يونيو 2013 - 14:24


 
   
     - قسم الشريعة الإسلامية
- النقاش السياســــــــي
- أقلامنا . . . . .
- أخبار الرياضة المحلية
- أخبار ميلـــــــــــــــة
- أخبار وقضايا المدينة
- قسم المجتمع المدني
- مناسبات خاصة جدا .
- شكاوى واقتراحات .

   
 
   
   

ففي مثل هذا اليوم طابت جهنم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ففي مثل هذا اليوم طابت جهنم

مُساهمة من طرف طه في الأحد 28 يونيو 2009 - 17:10

السبلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هي إحدى النوادر التي حدثت مع الأصمعي وها هي إليكم :

حكى الأصمعي قال :
ضلت لي إبل فخرجت في
طلبها وكان البرد شديدا فالتجأت إلى حي من أحياء العرب وإذا بجماعة يصلون
وبقربهم شيخ ملتف بكساء وهو يرتعد من البرد وينشد :

أيا رب إن البرد أصبح كالحا **** وأنت بحالي يا إلهي أعلم
فإن كنت يوما في جهنم مدخلي **** ففي مثل هذا اليوم طابت جهنم



قال الأصمعي :
فتعجبت من فصاحته وقلت يا شيخ أما يستحي تقطع الصلاة وأنت شيخ كبير فأنشد يقول :

أيطمع ربي في أن أصلي عاريا **** ويكسو غيري كسوة البرد والحر
فوالله لا صليت ما عشت عاريا **** عشاء ولا وقت المغيب ولا الوتر
ولا الصبح إلا يوم شمس دفيئة **** وإن غممت فالويل للظهر والعصر
وإن يكسني ربي قميصا وجبة **** أصلي له مهما أعيش من العمر


قال فأعجبني شعره وفصاحته فنزعت قميصا وجبة كانا علي ودفعتهما إليه وقلت له :
البسهما وقم فاستقبل القبلة وصلي جالسا فجعل يقول :

إليك اعتذاري من صلاتي جالسا **** على غير ظهر موميا نحو قبلتي
فمالي ببرد الماء يارب طاقة **** ورجلاي لا تقوى على ثني ركبتي
ولكنني استغفر الله شاتيا **** وأقضيكها يارب في وجه صيفتي
وإن أنا لم أفعل فأنت محكم **** بما شئت من صفعي ومن نتف لحيتي


قال فعجبت من فصاحته وضحكت عليه وانصرفت
.
avatar
طه
عضو نشيط
عضو نشيط

تاريخ التسجيل : 06/04/2009
عدد الرسائل : 109
الجنس : ذكر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى